المغرب

Open in new window صراعا بدأ يطفو على السطح بين قيادات حزب العدالة والتنمية على مستوى جهة الدار البيضاء سطات من أجل الظفر بمنصب الكتابة الجهوية، التي ستجرى الانتخابات بشأنها في فبراير المقبل.

وأكد موقع هسبرس نقلا عن مصادر أن أربعة أسماء بارزة على مستوى الجهة، أو من يعرفون بـ"الصقور"، باتوا يتنافسون على هذا المنصب، وشرعوا في حشد القواعد من أجل التصويت لصالحهم في الانتخابات المقبلة.

ويتعلق الأمر بكل من عبد الصمد حيكر، الذي يقود الكتابة الجهوية حاليا ويشغل منصب نائب عمدة الدار البيضاء، ونور الدين قربال، رئيس فريق مستشاري حزب العدالة والتنمية بمجلس المدينة رئيس مقاطعة الصخور السوداء، ومصطفى لحيا، نائب العمدة رئيس مقاطعة مولاي رشيد، والزاتني، مستشار برلماني عن برشيد.

وأكدت المصادر أن غالبية أعضاء الحزب على مستوى الجهة، خاصة المستشارين الجماعيين، يرفضون إعادة انتخاب عبد الصمد حيكر على رأس الكتابة الجهوية، ويتهمونه بالاستفراد بالقرارات والتحكم على مستوى مجلس المدينة، خصوصا مع سكوت العمدة.

ولفتت إلى أن حيكر، الذي كان إبان المؤتمر الوطني الأخير للحزب مع التيار الداعي إلى ولاية ثالثة لعبد الإله بنكيران، وجد نفسه حيص بيص إثر تفوق تيار سعد الدين العثماني وفوز هذا الأخير بالأمانة العامة؛ ما جعله (حيكر) يحاول استدراك الأمر باستدعاء الأمين العام رئيس الحكومة في لقاءين نظمتهما الشبيبة بالدار البيضاء مؤخرا.

وبالرغم من كون عدد من "صقور البيجيدي" شرعوا في الترويج لأسمائهم وسط المؤتمرين بغية اقتراحهم وفق ما تنص عليه المسطرة التنظيمية الداخلية للحزب، إلا أنهم يتخوفون من هاته العملية بالنظر إلى كونهم لا يتوفرون على قاعدة مريحة بالجهة، معولين على "النخبة الصامتة" خلال مرحلة الاقتراح والتصويت.

ويسود ترقب وسط أعضاء حزب العدالة والتنمية على مستوى جهة الدار البيضاء سطات الذين ينتظرون إمكانية إقرار الأمانة العامة العمل بمسطرة التنافي في الجمع بين المسؤوليات؛ ما قد يحرم هاته الأسماء من الوصول إلى القيادة الجهوية ويسمح ببروز أسماء جديدة.


الخبر السابق - الخبر التالي تحضير للطباعة أرسل هذا الخبر إنشاء ملفpdf من الخبر
التعليقات تخص صاحبها ولا تخص ادارة الموقع

أخبار أخرى

  • 2018/1/15 22:52:56 السيسي يداعب وزير قطاع الأعمال!
  • 2018/1/15 22:51:51 تبادل إطلاق النار بين الجيش ومسلحين جنوب السنغال
  • 2018/1/15 22:50:29 مرشح رئاسي محتمل بارز يتراجع عن خوض رئاسيات 2018
  • 2018/1/15 22:50:00 الداخلية التونسية تعتقل 41 شخصا مع تجدد الاحتجاجات
  • 2018/1/15 22:49:08 مصر لن تحارب "أشقاءها"
  • 2018/1/15 22:46:02 نيجيريا تستدعي سفير واشنطن على خلفية تصريحات ترامب
  • 2018/1/15 22:45:04 حصيلة أولية لاشتباكات معيتيقة بطرابلس
  • 2018/1/15 22:44:03 لا صحة لإعلان القتال على مصر
  • 2018/1/15 22:42:23 الرئيس الإريتري ينفي وجود قوات مصرية داخل بلاده
  • 2018/1/15 22:41:20 سفير جنوب السودان لدى مصر يغادر لبلاده بعد انتهاء فترة عمله
  • 2018/1/15 22:40:05 إيقاف جميع الرحلات في مطار معيتيقة بطرابلس بعد هجوم مسلح
  • 2018/1/15 22:38:55 نتحسب لأي تهديد يمكن أن يأتي من الشرق
  • 2018/1/15 22:37:57 الحكومة التونسية تقرر ضمان التغطية الصحية لكل التونسيين
  • 2018/1/15 22:37:00 الوزراء الجدد يؤدون القسم أمام السيسي
  • 2018/1/15 22:36:06 تفاصيل أزمة مستمرة بين مصر وإثيوبيا
  • 2018/1/15 22:35:11 الإسكندرية تحتضن مؤتمرا دوليا لدعم مصر في مكافحتها للإرهاب
  • 2018/1/15 22:33:56 "صقور البيجيدي" يتصارعون على قيادة الحزب بجهة الدار البيضاء
  • 2018/1/15 22:30:35 الرقابة الإدارية المصرية توقف محافظ المنوفية بتهمة الفساد
  • 2018/1/13 23:56:40 تسجيل الناخبين يتخطى حاجز 2 مليون
  • 2018/1/13 23:55:38 مصر تفرض حظر تجوّل في مناطق بشمال سيناء
  • 2018/1/13 23:54:45 الإتحاد الأوروبي يواصل دعم ليبيريا إقتصادياً
  • 2018/1/13 23:53:15 السودان يتخذ إجراءات "أشدّ عنفاً" ضد مصر بينها إعلان الحرب!
  • 2018/1/13 23:52:26 جنوب أفريقيا تسعى لجذب الإستثمارات ومكافحة الفساد لحفز الإقتصاد
  • 2018/1/13 23:50:27 المغرب عارض معاقبة غواتيمالا لنقل سفارتها الى القدس!
  • 2018/1/13 23:49:20 مجموعة مرتبطة بـ"داعش" تتبنی هجمات في منطقة الساحل
  • 2018/1/13 23:48:22 تأجيل الحكم في دعوى "جزيرتي تيران وصنافير"
  • 2018/1/13 23:47:21 قتيلان في كينيا بهجوم نُسب إلى جماعة الشباب المسلحة
  • 2018/1/13 23:46:06 إيرادات السياحة في مصر تزداد أكثر من 100%
  • 2018/1/13 23:45:12 أول إستجابة من الحكومة التونسية للإحتجاجات الأخيرة
  • 2018/1/13 23:44:19 أنباء عن قمة مصرية إثيوبية قريبة لبحث قضية سد النهضة